أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار وكيفية استخدامها بشكل سليم

أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار

قد يحدث التهاب بالأذن بسبب الجراثيم، لذلك نتيح لك أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار، ولكن يجدر الانتباه إلى الأعراض المصاحبة ويمكنك التأكد من طبيب مختص.

تحتوي الأذن الوسطى على عظام الأذن الصغيرة المهتزة، يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى من البالغين، وعادة ما يزول الالتهاب دون علاج.

أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار

أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار

لاختيار أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار يجب معرفة أن هناك نوعان من القطرات المتاحة لعلاج التهاب الأذن الوسطى يذكرهم موقع مألوف كما يلي:

قطرات لتخفيف الآلام لالتهاب الأذن الوسطى

ومن الأمثلة على ذلك قطرات أنتيبيرين Antipyrine Drops، التي تُستخدم لتخفيف الألم الناجم عن التهاب الأذن الوسطى، ويمكن أيضًا استخدامها لإزالة شمع الأذن، لأنها مادة خافض البرين تقلل الالتهاب وتسكّن الألم.

يمكن للبنزوكاين أيضًا تخدير الألم الناجم عن الالتهاب، قد تحتوي القطرات أيضًا على الجلسرين الذي يلين الشمع وخلات الزنك التي تحمي الجلد.

المضادات الحيوية

وتشمل عدة أنواع منها:

قطرات أمينوغليكوزيد

تضم هذه المجموعة العديد من المواد الفعالة، وأشهرها الجنتاميسين والذي كان يستخدم على نطاق واسع لعلاج التهاب الأذن الوسطى، ولكن تم تقليل استخدامه منذ ذلك الحين بسبب السمية العالية التي يمكن أن يسببها، حيث من الممكن أن يسبب فقدان السمع، لذا استخدمه بحذر.

قطرات كينولون

إنه بديل فعال وآمن لقطرات أمينوغليكوزيد تم العثور على كينولون التهاب الأذن الوسطى ليكون الخيار الأفضل لعلاج التهاب الأذن الوسطى، تنتمي العديد من المواد الفعالة إلى عائلة الكينولون، بما في ذلك: سيبروفلوكساسين وأوفلوكساسين.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب الأذن الوسطى والدوخة بالمنزل

كيفية استخدام قطرات التهاب الأذن الوسطى

لوضع القطرات في الاذن اتبع الخطوات التالية:

  • اغسل يديك جيدًا لتجنب التلوث.
  • تجنب وضع طرف القطارة على أي سطح، وحاول ألا تلمس الأذن عند التنقيط.
  • ضع المصاب على جانبه أو قم بإمالة الأذن المصابة.
  • ضع العدد الموصوف من القطرات في الأذن حسب توجيهات الطبيب.
  • ثبت الأذن في وضع مائل لمدة دقيقتين، ثم ضع كرة قطنية صغيرة لإزالة قطرات الماء الزائدة.
  • كرر هذه الخطوات للأذن الأخرى.
  • لا تغسل القطارة، فقط استبدل الغطاء عند الانتهاء.
  • لا تستخدم القطرة إذا تغير لونها أو تحتوي على كتل لأنها قد تكون منتهية الصلاحية.
  • أخبر طبيبك على الفور إذا ساءت حالتك أو لم تتحسن في غضون أيام قليلة.

ملاحظات مهمة عند استخدام قطرات لالتهاب الأذن الوسطى

من المهم مراعاة بعض الأشياء عند استخدام قطرات الأذن، بما في ذلك:

  • يجب استخدام التهاب الأذن الوسطى تمامًا كما هو موصوف من قبل الطبيب، من حيث المدة والكمية.
  • يجب أن تخبر طبيبك على الفور إذا كان هناك ألم شديد واحمرار في شحمة الأذن، حيث أن بعض أنواع القطرات قد تسبب حرقة وألمًا خفيفًا، خاصة عند تطبيقها لأول مرة.

التهاب الأذن الخارجية

تحدث هذه العدوى أيضًا بسبب الماء الذي يبقى في الأذن بعد الاستحمام أو السباحة، ووجود الرطوبة في أذنيك يمكن أن تسمح للبكتيريا بالنمو، خاصة إذا وضعت أصابعك أو أشياء أخرى في أذنيك.

ليس هذا فقط ولكن هناك عوامل أخرى يمكن أن تؤدي إلى التهابات الأذن ومنها:

  • التدخين سواء كنت مدخنًا أو جالسًا بجوار مدخن لفترات طويلة.
  • الحساسية الموسمية.
  • عدوى البرد أو الجهاز التنفسي العلوي.

أعراض التهاب الأذن

أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار

وفقًا للأبحاث الطبية، تنقسم التهابات الأذن إلى ثلاثة أنواع تتوافق مع الأجزاء الرئيسية من الأذن الداخلية والأذن الوسطى والأذن الخارجية.

أعراض التهاب الأذن الداخلية

بعد ذكر أفضل قطرة لعلاج التهاب الأذن للكبار نوضح لك أعراض الأذن الداخلية مما يلي:

  • دوخة.
  • غثيان.
  • القيء.
  • ارتفاع درجة الحرارة إلى 38 درجة مئوية أو أعلى.
  • إفرازات من الأذن.
  • ضغط أو امتلاء في الأذن.
  • حكة وتهيج داخل وحول الأذن.
  • جلد متقشر داخل وحول الأذن.

يمكن أن يكون التهاب الأذن الداخلية علامة على مشكلة صحية أكثر خطورة ، مثل التهاب السحايا.

أعراض التهاب الأذن الوسطى

تقع الأذن الوسطى خلف طبلة الأذن وينتج التهاب الأذن الوسطى عن احتباس السوائل خلف طبلة الأذن، والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى تورم وتضخم طبلة الأذن، فضلاً عن الألم الشديد.

تشمل الأعراض الأخرى لالتهاب الأذن الوسطى ما يلي:

  • إفراز السوائل من الأذن الوسطى.
  • الحمى.
  • قد تواجه أيضًا مشكلات في السمع قبل أن تبدأ العدوى في التراجع.

اقرأ أيضًا: أفضل مضاد حيوي لالتهاب الأذن الوسطى ما هو ؟

أعراض التهاب الأذن الخارجية

هي جزء من الأذن يمتد من طبلة الأذن إلى خارج الرأس، من الأعراض التي تحدث أثناء التهاب الأذن الخارجية الآتي:

  • ظهور طفح جلدي وحكة شديدة.
  • ستلاحظ انتفاخًا واحمرارًا في أذنيك.
  • ألم في المنطقة.
  • الاحساس بألم عند تحريك الفك أو الأذن.

ما الذي يسبب التهابات الأذن؟

بشكل عام تحدث التهابات الأذن الوسطى بسبب انتفاخ الأنبوب الواصل بين الأذن وجوف الحلق، ويؤدي ذلك إلى عدم تدفق السوائل داخل الاذن الأمر الذي يساعد على تكاثر الجراثيم المسببة للالتهابات.

الوقاية من عدوى الأذن

يمكن القيام ببعض الأشياء للوقاية من التهابات الأذن، وهي كما يلي:

  • التأكد من نظافة اليدين وغسلهما بانتظام.
  • الامتناع عن التدخين.

مضاعفات التهاب الأذن

في حالة عدم علاج التهاب الأذن في الوقت المناسب من الممكن أن يسبب بعض المضاعفات الخطيرة منها ما يلي:

  • ضعف السمع.
  • إصابة الأذن الأخرى.
  • حدوث تمزق بطبلة الأذن.

متى يجب زيارة الطبيب

يجب عليك مراجعة الطبيب إذا واجهت أي من الأعراض السابق ذكرها، ولكن علاوة على ذلك توجد بعض الأعراض تستدعي زيارة الطبيب في الحال وتذكرها من الأسطر التالية:

  • الدوخة أو الطنين: من المرجح أن يدل ذلك على وجود مشكلة خطيرة ويجب التوجه إلى الطبيب.
  • الشعور بالألآم الشديدة والحادة: في هذه الحالة يصف لك الطبيب بعض الأدوية التي من شأنها أن تخفف من تلك الألآم.
  • طفح جلدي على فروة الرأس أو بالقرب من الأذن: قد يشير هذا إلى الإصابة بالهربس النطاقي، ويصف الطبيب علاج مناسب لهذه الحالة.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب اللثة وانتفاخها في المنزل بـ 5 طرق

الملخص

  • من الشائع الانتظار لبضعة أيام قبل وصف المضادات الحيوية، ومن المرجح أن يزول الالتهاب دون علاج.
  • يعتمد اختيار القطرة لعلاج التهاب الأذن على عمر وشدة الالتهاب، وما إذا كان هو أول ظهور له أو متكرر.
  • عندما تنتشر العدوى إلى الأذن من خلال قناة استاكيوس، يمكن أن تصاب بالتهاب الأذن الوسطى من نزلة برد أو مشاكل تنفسية أخرى.
  • يمكن أن تتسبب العدوى في تضخم الأذن، مما يمنع السائل من التدفق إلى الأنبوب، حيث يمكن أن يتراكم على طبلة الأذن.
  • يتعرف الأطفال إلى التهاب الأذن بسبب صغر حجمها وسهولة انسدادها بشكل أكبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *