دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون مكتوب

يعد دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون أحد الأسرار التي لا يعرف عنها الكثير من الأشخاص، يحتوى القرآن بشكل عام على مغانم كية ولكل سورة منه فضل معين، فقراءته والعمل به من أحب الأعمال إلى الله.

وردت الكثير من النصوص في القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة والتي تشير إلى فضل سورة الواقعة للرزق والغنى، وهو ما يرغب الكثير من الأشخاص في تحقيقه، حيث يعتبر الرزق وكثرة الأموال من الأمور الدنيوية التي يجاهد الإنسان بالحصول عليها.

دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون

يرغب موقع مألوف بتوضيح دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون وذلك من خلال الأسطر التالية:

  • بسم الله الذي اخترق الحجب بنوره، وذلت الرقاب لعظمته، ودكت الجبال لهيبته وسبح الرعد بحمده والملائكة من خيفته، هو الله الذي لا إله إلا هو رب العرش العظيم، اللهم إني أسألك باسمك الجليل أسألك أن تأتني برزق من عندك تغني به فقري وتجبر به كسري.
  • اللهم إني أسألك يا الله يا واحد يا أحد يا حي يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام يا غني يا مُغني أن ترزقني.
  • اللهم يسر رزقي واعصمني من طلبه ومن كثرة الهم به والذل للخلق بسببه ومن التفكير والتدبر في تحصيله وأجعل لي سببًا لإقامة العبودية، وتول أمري بيدك ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ولا لأحد سواك واهدني صراطك المستقيم، أفوض أمري للذي خلقني، ولا حول ولا قوة إلا بالله.
  • اسألك يارب العرش العظيم بمقاعد العز من عرشك، اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله، وإن كان في الأرض فأخرجه، وإن كان في البحر فأت به، وإن كان بعيدًا فقربهن وإن كان قريبًا فأنجزه، ولا تحملني إليه حيث كان واكفني اللهم من كفايته بيدك.
  • اللهم يسر لي رزقي واجمع بيني وبينه من حلالك، واجعله من نصيبي يا ذا الجلال والإكرام، اللهم في هذه الساعة يا الله يا كافي يا كفيل أغثني بلطفك الخفي الكريم يا رحيم، اللهم اكفني بحلالك عن حرامك وبطاعتك عن معصيتك وبفضلك عن سواك يا الله يا رحمن الدنيا ورحيم الآخرة يا رب العالمين.
  • اللهم إني أسألك أن تأتي برزق من عندك تقطع به علائق الشيطان من قلبي، فأنت الله الحنان المنان السلطان الديان الوهاب الرزاق الفتاع العليم القابض الباسط، اللهم إني أسألك وبحق حقك وكرمك وفضلك وإحسانك يا من إحسانه فوق كل إحسان، يا ملك الدنيا والآخرة، يا صادق الوعد لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
  • اللهم أجب دعوتي ويسر لي رزقًا بالحلال واجعله من نصيبي، اللهم بحق سورة الواقعة، وبحق اسمك العظيم، وبحرمة سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم وآله الطيبين الطاهرين وعلى أصحابه أجمعين، فأنت الفتاح الرزاق القادر المعطي خير الرازقين مغني البائس والفقير.

دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون

اقرأ أيضًا: اللهم ارحم موتانا وموتى المسلمين أجمل دعاء لأموات المسلمين

متى تقرأ سورة الواقعة

بعد معرفة دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون نوضح أنه يمكن قراءة سورة الواقعة في فترة بين صلاة الفجر والشروق، أو قراءتها في قيام الليل، أو يوم الجمعة، وقبل القراءة تكون النية من أجل الحصول على الرزق وتسديد الديون وطلب ذلك من الله عز وجل.

فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يداوم على قراءتها بعد صلاة الفجر، كما أوصت السيدة عائشة رضي الله عنها بقراءتها لما لها من فضل وأجر عظيم، فهي من إحدى السور التي تجلب الرزق، ولهذا السبب سُميت بسورة الغنى.

ومن يواظب على قراءة سورة الواقعة يُحذف اسمه من سجل الغافلين ولن يُكتب منهم، وذلك لما بها من آيات تذكر أهوال القيامة والحساب والعقاب بالأخرة، وروى ابن دقيق العيد عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما قال: قال أبو بكر: يا رسول الله أراك قد شبت؟ قال: ” شيبتني هود، الواقعة، والمرسلات، وعم يتساءلون “، وهذا يدل على كثرة الأيات التي تتحدث عن عذاب القبر والأخرة.

روى الهيثمي في معجم الزوائد أن عبدالله بن عمر رضي الله عنه قال: ” قرأت على رسول الله صلى الله عليه وسلم سورة الواقعة فلما بلغت فروح وريحان قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم فروح وريحان يا بن عمر “.

ومن أصح ما ورد في فضائل وأسرار سورة الواقعة حول ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم حول سورة الواقعة ” من قرأ سورة الواقعة كل ليلة لم تصبه فاقة أبدًا وقد أمرت بناتي أن يقرأنها كل ليلة “.

فضل قراءة سورة الواقعة قبل النوم

وردت بعض الأحاديث التي تثبت صحة قول أن قراءة سورة الواقعة كل يوم قبل النوم تزيد الغنى وتمنع الفقر، فعن بن مسعود رضي الله عنه وأرضاهعن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” من قرأ سورة الواقعة في كل ليلة لم تصبه فاقة أبدًا “.

ولا يمكن اعتبار هذا الحديث سنده قوي، فقد أجمع كبار المحدثين أنه ضعيف، ولكن يجب معرفة أن قراءة القراءن بشكل عام تعد من الفضائل.

معلومات عن سورة الواقعة

نزلت سوة الواقعة بمكة المكرمة ونزلت بعد سورة طه، وهي تقع في الجزء السابع والعشرين، ويصل عدد أياتها إلى 96 أية، وترتيبها السورة السادسة والخمسون في القرآن.

يدل اسم سورة الواقعة على يوم القيامة، وسُميت بذلك لما ورد بها كلمة الواقعة في أولى أياتها ” إذا وقعت الواقعة، ليس لوقعتها كاذبة “.

فوائد قراءة سورة الواقعة والدوام عليها

  • تزيل الفقر والفاقة.
  • تحفظ الشخص من البؤس.
  • تجلب الغنى والرزق.
  • لا يُكتب من يداوم قراءتها والتفكر بآياتها ومعانيها من الغافلين.

اقرأ أيضًا: عبارات تهنئة لأحبابك بمناسبة شهر رمضان المبارك 

أدعية الرزق المذكورة في القرآن الكريم

توجد العديد من الآيات التي ذكر بها دعاء الرزق، وعلاوة على دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون نذكر منها ما يلي:

  • ” ويا قوم استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يرسل السماء عليكم مدرارا ويزدكم قوة إلى قوتكم ولا تتولوا مجرمين “.
  • ” فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا، يرسل السماء عليكم مدرارا، ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا “.
  • ” رب إني أعوذ بك أن أسألك ما ليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين “.
  • ” بنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا بنا ولا تحمل عينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين “.
  • ” لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين “.
  • ” إني توكلت على الله ربي وربكم ما من دابة إلا هو آخذ بناصيتها إن ربي على صراط مستقيم “.
  • ” ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار “.
  • ” قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير تولج الليل في النهار وتولج النهار في الليل وتخرج الحي من الميت وترزق من تشاء بغير حساب “.

دعاء سورة الواقعة للرزق والغنى وتسديد الديون

الملخص

  • دلت بعض الأحاديث أن سورة الواقعة تزيل الفقر وتأتي بالرزق الوفير، وهذا كما ورد عن السيدة عائشة رضي الله عنها إقتداءً لما كان يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • يمكنك الدعاء بإحدى الأدعية السابقة بنية الفرج وفك الكرب وتسديد الديون.
  • ذكر بعض المحدثين أن الأحاديث التي وردت ضعيفة ولا يمكن أن تثبت صحة أن المداومة على سورة الواقعة لها أثر في جلب الرزق والمال.
  • المداومة والاستمرار بشكل عام على قراءة القرآن من الأمور المحببة ولها الكير من الفضائل وهي من أحب الأعمال إلى الله.
  • تذكرنا آيات سورة الواقعة بالآخرة والعذاب، لذلك فإن من يقرأها لا يكون غافلًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.